عناوين الأخبار

  قانون فرنسي يفرض عقوبات مشددة بشأن "المهاجرين غير الشرعيين"    تمديد اعتقال الصحفي محمد علوان ونقابة الصحفيين تستنكر    شعث: طلب أميركا من مجلس الأمن دعم خطتها للسلام محاولة فاشلة للترويج لاتفاق منحاز    اختفاء 111 فتاة بعد يومين من هجوم "بوكو حرام" على مدرستهن في نيجيريا    سلطات الاحتلال تفرض حبساً منزلياً على مقدسي    قوات الاحتلال تعتقل 11 مواطناً من الضفة    فتح: ترشح روايتين فلسطينيتين للقائمة القصيرة لجائزة البوكر إنجاز للثقافة الفلسطينية    بلدية الاحتلال في القدس تصادق على بناء 3000 وحدة استعمارية    بعد كشف فساد نتنياهو: نصف الإسرائيليين يؤيدون استقالته والليكود الأكثر شعبية    غزة: زوارق الاحتلال تستهدف الصيادين والمزارعين    تصويت محتمل لمجلس الأمن على مشروع قرار بوقف إطلاق النار في سوريا    سفارتنا بالقاهرة: إغلاق معبر رفح بشكل مفاجئ وتشكيل خلية أزمة لمتابعة العالقين    قوات الاحتلال تقتحم كفل حارس لتأمين الحماية للمستعمرين    القدس: قوات الاحتلال تعتقل 5 أطفال قبل انسحابه من مخيم شعفاط    الحسيني يطلع وفدا من الجبل الأسود على انتهاكات الاحتلال في القدس    الجامعة العربية تطالب الدول الاعضاء بسداد مساهماتها في موازنة 2018    قراقع: لا إصابات بين الأسرى في سجن ريمون    الجامعة العربية تدعو العالم لدعم رؤية الرئيس عباس لإحلال السلام    ناميبيا تجدد دعمها للنضال المشروع لشعبنا ضد الاحتلال وترفض الاستعمار    الأحمد يلتقي وزير الداخلية اللبناني  
الرئيسة/  فلسطينية

بلدية القدس المحتلة تجبر مواطن مقدسي هدم محله التجاري في سلوان

نشر بتاريخ: 2017-11-13 الساعة: 19:17

القدس المحتلة- الحياة الجديدة- أجبرت بلدية الاحتلال، اليوم الاثنين، الحاج أمين عبد الرحيم العباسي (عبيسات) على هدم محله التجاري الكائن في عين اللوزه ببلدة سلوان جنوب الاقصى المبارك بيده بحجة البناء دون ترخيص، وسلمت بلدية الاحتلال المواطن إياد حامد أبو صبيح قراراً بهدم إداري لمنزله.

وقال الحاج أمين عبد الرحيم العباسي، بعد عامين من البناء كمحل تجاري ومساحته (55 متر) تم تسليمي عدة أوامر لمقابلة بلدية الاحتلال بحجة البناء دون ترخيص.

وأضاف، داهمت قوات الاحتلال برفقة موظفي بلدية الاحتلال قبل نحو 20 يوماً وألصقت على باب المحل  أمراً احترازياً بهدم المحل باليد وفي حال عدم  تنفيذ القرار، سيتم هدمه من قبل جرافات بلدية الاحتلال ودفع غرامات ماليه باهظة، حيث اضطررت لهدمه.

من جهة أخرى، سلمت بلدية الاحتلال عائلة المواطن إياد حامد أبو صبيح الكائن في عين اللوزه ببلدة سلوان جنوب الاقصى  بهدم إداري بحجة البناء دون ترخيص.

وقال المواطن إياد أبو صبيح، ان المنزل تم إنشاؤه قبل نحو شهر ونصف ومساحته (110 متر مربع)، ليأويه هو وافراد عائلته المكونه من 9 أنفار مع والدته.

وأضاف تم البناء على قطعة أرض تعود لعائلته خاصةً أنه لا يستيطع الاستمرار التنقل من منزل لأخر وارتفاع ايجار المنازل الباهظة اضطرت والدته بأن تقوم بالبناء وان تعيش الى جانب ابنها واحفادها السته.

واوضح، قبل نحو شهر داهمت بلدية الاحتلال المنزل وسلمتنى قراراً لمراجعة البلدية وتحدثت والدتي عن الظروف وسرعة البناء دون مأوى لم تتلقى اية استجابة من قبل موظفي البلدية، لنتفاجئ مساء اليوم بمداهمة المنزل وتسليمنا قرارا بالهدم الاداري دون تحديد المدة الزمنية.

وتابع، في حال هدم المنزل ستبقي العائلة مشرده دون مأوي حيث كلفه البناء خلال الشهر 200 الف شيكل.القدس المحتلة- الحياة الجديدة- أجبرت بلدية الاحتلال، أمس، الحاج أمين عبد الرحيم العباسي (عبيسات) على هدم محله التجاري الكائن في عين اللوزه ببلدة سلوان جنوب الاقصى المبارك بيده بحجة البناء دون ترخيص، وسلمت بلدية الاحتلال المواطن إياد حامد أبو صبيح قراراً بهدم إداري لمنزله.
وقال الحاج أمين عبد الرحيم العباسي، بعد عامين من البناء كمحل تجاري ومساحته (55 متر) تم تسليمي عدة أوامر لمقابلة بلدية الاحتلال بحجة البناء دون ترخيص.
وأضاف، داهمت قوات الاحتلال برفقة موظفي بلدية الاحتلال قبل نحو 20 يوماً وألصقت على باب المحل  أمراً احترازياً بهدم المحل باليد وفي حال عدم  تنفيذ القرار، سيتم هدمه من قبل جرافات بلدية الاحتلال ودفع غرامات ماليه باهظة، حيث اضطررت لهدمه.
من جهة أخرى، سلمت بلدية الاحتلال عائلة المواطن إياد حامد أبو صبيح الكائن في عين اللوزه ببلدة سلوان جنوب الاقصى  بهدم إداري بحجة البناء دون ترخيص.
وقال المواطن إياد أبو صبيح، ان المنزل تم إنشاؤه قبل نحو شهر ونصف ومساحته (110 متر مربع)، ليأويه هو وافراد عائلته المكونه من 9 أنفار مع والدته.
وأضاف تم البناء على قطعة أرض تعود لعائلته خاصةً أنه لا يستيطع الاستمرار التنقل من منزل لأخر وارتفاع ايجار المنازل الباهظة اضطرت والدته بأن تقوم بالبناء وان تعيش الى جانب ابنها واحفادها السته.
واوضح، قبل نحو شهر داهمت بلدية الاحتلال المنزل وسلمتنى قراراً لمراجعة البلدية وتحدثت والدتي عن الظروف وسرعة البناء دون مأوى لم تتلقى اية استجابة من قبل موظفي البلدية، لنتفاجئ مساء اليوم بمداهمة المنزل وتسليمنا قرارا بالهدم الاداري دون تحديد المدة الزمنية.
وتابع، في حال هدم المنزل ستبقي العائلة مشرده دون مأوي حيث كلفه البناء خلال الشهر 200 الف شيكل.

 

far

التعليقات

اقتصاد

أخبار منوعة

رياضة

الفيديو

برامج عودة

مواقف ونشاطات الحركة

تقارير

Developed by MONGID DESIGNS الحقوق محفوظة مفوضية الإعلام والثقافة © 2018