عناوين الأخبار

  تقرير بعنوان "التشريع في خدمة اسرائيل" يتضمن أهم التطورات في إغلاق مكتب بعثة منظمة التحرير في واشنطن    الرئيس يلتقى السفراء العرب المعتمدين لدى إسبانيا    قوات الاحتلال تعتقل طفلين شقيقين من مخيم شعفاط    فلسطين وروسيا تتفقان على صياغة اتفاقية تعليمية جديدة    السفير الفرا يبحث سبل تفعيل قرارات البرلمان الأوروبي حول وقف الإستعمار    الهند تلغي صفقة أسلحة إسرائيلية بقيمة 550 مليون دولار    رفض فلسطيني لحكم إسرائيلي يلزم السلطة الفلسطينية بدفع تعويضات مالية    النائب العام ونقابة المحامين: القانون الأساسي هو الفيصل في إنجاز وحدة العدالة    الشاعر يستقبل منسق الشؤون الإنسانية للأمم المتحدة في فلسطين    السفير عبد الهادي يبحث مع وزير المصالحة السوري واقع المخيمات الفلسطينية    تصميم المتحف الفلسطيني يفوز بجائزة مهرجان العمارة العالمي 2017    عائلة أصغر طفل في "عوفر" تناشد الجهات الحقوقية بالتدخل لإنقاذه    قوات الاحتلال تستدعي 3 شبان من بيت أمر شمال الخليل    فتح في القاهرة تدعوكم لإحياء ذكرى الشهيد المؤسس ياسر عرفات    الرئيس يجتمع مع ملك إسبانيا    الجامعة العربية تؤكد أهمية دور الإعلام الإلكتروني في مواجهة الارهاب    مجلس الأمن يبحث القضية الفلسطينية اليوم    موغابي وزوجته حصلا على حصانة كاملة بموجب اتفاق استقالة    تمديد توقيف الجريج كراجة غيابيا لـ 14 يوما    الحمد الله: ندعم سياسات تمكين المرأة وتعزيز دورها في النمو الاقتصادي  
الرئيسة/  فلسطينية

بلدية القدس المحتلة تجبر مواطن مقدسي هدم محله التجاري في سلوان

نشر بتاريخ: 2017-11-13 الساعة: 19:17

القدس المحتلة- الحياة الجديدة- أجبرت بلدية الاحتلال، اليوم الاثنين، الحاج أمين عبد الرحيم العباسي (عبيسات) على هدم محله التجاري الكائن في عين اللوزه ببلدة سلوان جنوب الاقصى المبارك بيده بحجة البناء دون ترخيص، وسلمت بلدية الاحتلال المواطن إياد حامد أبو صبيح قراراً بهدم إداري لمنزله.

وقال الحاج أمين عبد الرحيم العباسي، بعد عامين من البناء كمحل تجاري ومساحته (55 متر) تم تسليمي عدة أوامر لمقابلة بلدية الاحتلال بحجة البناء دون ترخيص.

وأضاف، داهمت قوات الاحتلال برفقة موظفي بلدية الاحتلال قبل نحو 20 يوماً وألصقت على باب المحل  أمراً احترازياً بهدم المحل باليد وفي حال عدم  تنفيذ القرار، سيتم هدمه من قبل جرافات بلدية الاحتلال ودفع غرامات ماليه باهظة، حيث اضطررت لهدمه.

من جهة أخرى، سلمت بلدية الاحتلال عائلة المواطن إياد حامد أبو صبيح الكائن في عين اللوزه ببلدة سلوان جنوب الاقصى  بهدم إداري بحجة البناء دون ترخيص.

وقال المواطن إياد أبو صبيح، ان المنزل تم إنشاؤه قبل نحو شهر ونصف ومساحته (110 متر مربع)، ليأويه هو وافراد عائلته المكونه من 9 أنفار مع والدته.

وأضاف تم البناء على قطعة أرض تعود لعائلته خاصةً أنه لا يستيطع الاستمرار التنقل من منزل لأخر وارتفاع ايجار المنازل الباهظة اضطرت والدته بأن تقوم بالبناء وان تعيش الى جانب ابنها واحفادها السته.

واوضح، قبل نحو شهر داهمت بلدية الاحتلال المنزل وسلمتنى قراراً لمراجعة البلدية وتحدثت والدتي عن الظروف وسرعة البناء دون مأوى لم تتلقى اية استجابة من قبل موظفي البلدية، لنتفاجئ مساء اليوم بمداهمة المنزل وتسليمنا قرارا بالهدم الاداري دون تحديد المدة الزمنية.

وتابع، في حال هدم المنزل ستبقي العائلة مشرده دون مأوي حيث كلفه البناء خلال الشهر 200 الف شيكل.القدس المحتلة- الحياة الجديدة- أجبرت بلدية الاحتلال، أمس، الحاج أمين عبد الرحيم العباسي (عبيسات) على هدم محله التجاري الكائن في عين اللوزه ببلدة سلوان جنوب الاقصى المبارك بيده بحجة البناء دون ترخيص، وسلمت بلدية الاحتلال المواطن إياد حامد أبو صبيح قراراً بهدم إداري لمنزله.
وقال الحاج أمين عبد الرحيم العباسي، بعد عامين من البناء كمحل تجاري ومساحته (55 متر) تم تسليمي عدة أوامر لمقابلة بلدية الاحتلال بحجة البناء دون ترخيص.
وأضاف، داهمت قوات الاحتلال برفقة موظفي بلدية الاحتلال قبل نحو 20 يوماً وألصقت على باب المحل  أمراً احترازياً بهدم المحل باليد وفي حال عدم  تنفيذ القرار، سيتم هدمه من قبل جرافات بلدية الاحتلال ودفع غرامات ماليه باهظة، حيث اضطررت لهدمه.
من جهة أخرى، سلمت بلدية الاحتلال عائلة المواطن إياد حامد أبو صبيح الكائن في عين اللوزه ببلدة سلوان جنوب الاقصى  بهدم إداري بحجة البناء دون ترخيص.
وقال المواطن إياد أبو صبيح، ان المنزل تم إنشاؤه قبل نحو شهر ونصف ومساحته (110 متر مربع)، ليأويه هو وافراد عائلته المكونه من 9 أنفار مع والدته.
وأضاف تم البناء على قطعة أرض تعود لعائلته خاصةً أنه لا يستيطع الاستمرار التنقل من منزل لأخر وارتفاع ايجار المنازل الباهظة اضطرت والدته بأن تقوم بالبناء وان تعيش الى جانب ابنها واحفادها السته.
واوضح، قبل نحو شهر داهمت بلدية الاحتلال المنزل وسلمتنى قراراً لمراجعة البلدية وتحدثت والدتي عن الظروف وسرعة البناء دون مأوى لم تتلقى اية استجابة من قبل موظفي البلدية، لنتفاجئ مساء اليوم بمداهمة المنزل وتسليمنا قرارا بالهدم الاداري دون تحديد المدة الزمنية.
وتابع، في حال هدم المنزل ستبقي العائلة مشرده دون مأوي حيث كلفه البناء خلال الشهر 200 الف شيكل.

 

far

التعليقات

الفيديو

برامج عودة

مواقف ونشاطات الحركة

تقارير

اقتصاد

أخبار منوعة

رياضة

Developed by MONGID DESIGNS الحقوق محفوظة مفوضية الإعلام والثقافة © 2017