عناوين الأخبار

  قوات الاحتلال تحتجز مواطنين شرق الخليل    تظاهرة في تونس لنصرة القدس وتجريم التطبيع مع الاحتلال    "الثقافة" تدعم إعادة إنتاج أغنيات الانتفاضة للفنان وليد عبد السلام    مقتل شاب طعنا على يد والده في خان يونس    وزير الخارجية الإيراني يصف خطاب نتنياهو بميونخ بـــــــالسيرك الهزلي    الصحة تعلن بدء تنفيذ مشاريع صحية بقيمة 12 مليون يورو بتمويل إيطالي    الحكومة: ما سمي بالمصادقة الوزارية على مشروع اقتطاع رواتب الأسرى قرصنة وسرقة مالية    سفارتنا بالقاهرة تؤكد أنها خصصت خلية أزمة لمتابعة تطورات أزمة المواطنين العالقين    انطلاق أعمال مؤتمر إقليم حركة "فتح" في لبنان    قراقع: قانون إقتطاع مخصصات الشهداء والأسرى قرصنة إسرائيلية ولن نقبل الابتزاز    الحمد الله يبحث مع رئيس المحكمة العليا سبل تعزيز وتطوير قطاع القضاء    أمين عام الرئاسة يستقبل سفير مصر الجديد لدى فلسطين    يديعوت آحرنوت تنتقد استقبال رئيس الوزراء الهندي للرئيس الإيراني روحاني    مؤسسة ياسر عرفات والتربية تطلقان المرحلة الثانية من مسابقة المعرفة الوطنية 2018    قوات الاحتلال تفرج عن قاصرين من القدس بعد اعتقالهما لشهرين    سلطات الاحتلال تجبر عائلة مقدسية على تفريغ محلها التجاري تمهيدا لهدمه    المحافظ رواجبة يحذر من المخططات الاستعمارية الجديدة التي تستهدف قلقيلية وسلفيت    اللجنة الوزارية تصادق على قانون اقتطاع مخصصات الشهداء والأسرى من عائدات الضرائب    قوات الاحتلال تعتقل شابة في القدس بزعم حيازتها سكينا    نتنياهو يستغل مؤتمر الأمن بميونخ ويتوعد إيران بالحرب  
الرئيسة/  الأخبار

الأسيران صباح وسباعنة يسردان تفاصيل معاناتهما خلال عملية التحقيق

نشر بتاريخ: 2018-02-14 الساعة: 12:49

رام الله-وفا-وثقت هيئة شؤون الأسرى والمحررين في تقرير صادر عنها اليوم، إفادات لأسيرين يقبعان في معتقل "مجيدو"، يوضحان من خلالها ظروف اعتقالهما وسير عمليات التحقيق معهما في مراكز التوقيف الإسرائيلية.

ووفقاً لشهاداتهما، فقد تعرض المعتقل مصعب صباح (24 عاما)ً من بلدة عوريف بنابلس، للتنكيل والإهانة خلال التحقيق معه في مركز توقيف "بيتاح تكفا"، حيث جرى عصب عينيه وشبحه على كرسي وأيديه مقيدة للخلف، وحرمانه من النوم  لساعات طويلة، كما وقام المحققون بتهديده باعتقال ذويه في حال لم يقم بالاعتراف بالتهم الموجه ضده.

كما نكلت قوات الاحتلال أيضاً بالأسير وقاص سباعنة (23 عاماً) من مدينة جنين، والذي خضع للتحقيق في مركز توقيف الجلمة، وتعرض لأشكال التعذيب الجسدي المختلفة وخاصة الشبح، حيث أجلسوه على كرسي بدون ظهر لساعات طويله وقدماه ويداه مقيدتان، مما سبب له آلام شديدة في الظهر لا يزال يعاني منها حتى الآن.

وأوضح الأسير سباعنة لمحامية الهيئة حنان الخطيب، أنه طوال التحقيق لم يتوقف المحققون عن الصراخ في وجهه، واهانته وشتمه بأقذر المسبات وتهديده باعتقال عائلته وهدم منزله.

كما اشتكى من سوء أوضاع الاعتقال أثناء احتجازه داخل زنازين معتقل الجلمة، ووصفها بالمقبرة وذات رائحة قذرة، والبطانيات لا يمكن وضعها على الجسم لرائحتها الكريهة وأوساخها، والأكل سيء للغاية والجدران خشنة، اضافة إلى الظروف السيئة التي تفرضها وتمارسها إدارة السجن بحق المعتقلين، كالإضاءة الشديدة والأصوات المزعجة لحرمان الأسير من النوم أو الراحة.

 

khl

التعليقات

اقتصاد

أخبار منوعة

رياضة

الفيديو

برامج عودة

مواقف ونشاطات الحركة

تقارير

Developed by MONGID DESIGNS الحقوق محفوظة مفوضية الإعلام والثقافة © 2018