عناوين الأخبار

  قوات الاحتلال تقمع مسيرات في قلقيلية وكفر قدوم وعزون وجيوس    إصابة العشرات بالاختناق في بلعين    4 إصابات بالرصاص الحي قرب رام الله والبيرة    إصابات بالرصاص والاختناق واعتقال 5 مواطنين في الخليل    توسع دائرة المواجهات في محافظة نابلس    إصابات بالمطاط والاختناق في نعلين    إصابات بالرصاص الحي والمعدني على مداخل رام الله والبيرة    القدس: آلاف المصلين يصدحون "هيّة هيّة هيّة القدس عربية"    مسيرات في الأردن دعما لفلسطين ورفضا لإعلان ترمب    التحقيق مع نتنياهو للمرة السابعة حول شبهات بالفساد    اصابة 54 مواطنا بالرصاص الحي في قطاع غزة    مسيرة حاشدة في سخنين رفضا لإعلان ترمب    قوات الاحتلال تقمع مسيرات في مختلف محافظات الوطن انطلقت تنديدا بإعلان ترامب    غزة: زوارق الاحتلال تفتح نيرانها صوب قوارب الصيادين دون إصابات    جهود إسرائيلية لإفشال قرار أوروبي مضاد لإعلان ترامب    سريلانكا ترفض إعلان ترمب بشأن القدس    مسيرة في أم الفحم رفضا لقرار ترمب    بيت لحم : مستعمرون يقتحمون برك سليمان ويؤدون طقوسا تلمودية    مواجهات مع قوات لاحتلال في بلدة حلحول قرب الخليل    القادة الأوروبيون يؤكدون في بيان مشترك ثبات موقفهم الرافض لقرار ترمب بشأن القدس  
الرئيسة/  بيانات ومواقف الحركة

الرجوب: نقل السفارة الأميركية للقدس يؤكد زيف ما يسمى "صفقة القرن"

نشر بتاريخ: 2017-12-06 الساعة: 18:50

رام الله-اعلام فتح - قال أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح جبريل الرجوب: إن اعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب، بأنه سينقل سفارة بلاده من تل ابيب إلى القدس يؤكد بما لا يدع للشك زيف ما كان يسمى "صفقة القرن".
وأضاف الرجوب، إن نقل السفارة يؤكد لنا بوضوح عدم نزاهة إدارة ترامب في التعاطي مع طرفي النزاع وأنها غير متوازنة، ولا ترى في القدس آراضي محتلة.
وشدد على أن ما ستقدم عليه إدارة ترامب يشير إلى أن هذه الادارة غير ملتزمة بسياسة الادارات الاميركية السابقة بإعتبار القدس محتلة، وأنها غير ملتزمة بالقانون الدولي والشرعية الدولية، معتبرا القرار انقلابا على الامر الواقع وعلى الشرعية الدولية وقرارات مجلس الأمن والأمم المتحدة.
ورأى الرجوب بالقرار أنه إعلان حرب على المسيحيين والمسلمين في العالم وقبول بالوصاية اليهودية على المقدسات الاسلامية والمسيحية، محذرا من أنه سيؤدي الى ردات فعل وحراك يهدد الامن والاستقرار الاقليمي والدولي.
وقال: إن القيادة الفلسطينية ستجري عملية مراجعة شاملة على أساس استراتيجية وطنية تضمن تحصين الجبهة الداخلية الفلسطينية، موضحا أن كل الخيارات مفتوحة على الصعد السياسية وفي المؤسسات الدولية ووفق القانون الدولي وعلى صعيد الحراك النضالي الجماهيري في الميدان.
وأضاف، إن هذه الاستراتيجية الوطنية أساسها تعزيز وحدتنا الوطنية بقيادة واحدة وآليات وخطاب واحد وموحد.

 

far

التعليقات

الفيديو

برامج عودة

مواقف ونشاطات الحركة

تقارير

اقتصاد

أخبار منوعة

رياضة

Developed by MONGID DESIGNS الحقوق محفوظة مفوضية الإعلام والثقافة © 2017