عناوين الأخبار

  وزارة الصحة: قوات الاحتلال تستخدم القوة وتنتهج سياسة القنص المباشر    مجلس الأمن يصوت اليوم على مشروع قرار يرفض إعلان ترمب بشأن القدس    العالول: لدينا برنامج متكامل لمواجهة إعلان ترامب    وزارة الثقافة تستنكر طرد موظفيها "القدامى" من مقرها في غزة    احتجاجات في عدد من المدن الإيطالية رفضا لقرار ترمب بشأن القدس    قوات الاحتلال تعتقل فتى بعد الاعتداء عليه بالضرب شرق رام الله    إصابات بالاختناق بمواجهات مع قوات الاحتلال في قلقيلية    حالات اختناق في مواجهات مع قوات الاحتلال جنوب الخليل    5 إصابات برصاص الاحتلال إحداها خطيرة شرق قطاع غزة    القدوة يؤكد أهمية الحراك الشعبي في محاربة الاستعمار الاستيطاني    سلطات الاحتلال تقطع عشرات الأشجار في بيت أمر شمال الخليل    قوات الاحتلال تقتحم جامعة فلسطين التقنية شمال الخليل    ليبرمان يعين منسق إسرائيلي جديد لشؤون المناطق الفلسطينية في نيسان المقبل    جنين: الاحتلال يعتقل شاباً بزعم العثور على عبوة ناسفه بحوزته    تظاهرة في العاصمة الفنلندية هلسنكي تنديدا بالإعلان الأميركي بخصوص القدس    السلطات الإسرائيلية تعلن تشديد الإجراءات الأمنية عند زيارة بينس خوفاً من الاحتجاجات    تشكيل وفد وزاري عربي مصغر للتصدي للإعلان الأميركي بشأن القدس    آليات الاحتلال تجرف أراضي جنوب نابلس    المطران حنا: مدينة القدس قبلة المسيحيين الأولى في مشارق الأرض ومغاربها    إصابات بالاختناق خلال مواجهات في جامعة خضوري في طولكرم  
الرئيسة/  اقتصاد

مستشار الرئيس للشؤون الاقتصادية : الاحتلال يتسبب بعجز قيمته 3.5 مليار دولار في الاقتصاد الفلسطيني سنوياً

نشر بتاريخ: 2017-09-25 الساعة: 13:34

 رام الله- وفا- أكد مستشار الرئيس للشؤون الاقتصادية محمد مصطفى، العمل من أجل بناء اقتصاد وطني فلسطيني قوي، مشيراً الى العجز الذي يتسبب به الاحتلال في الاقتصاد الوطني.

وقال مصطفى في حديث لبرنامج "حال السياسة" الذي يبث عبر تلفزيون فلسطين وفضائية عودة: "حسب تقرير البنك الدولي الذي قدمه لمؤتمر المانحين الأخير في نيويورك،  فإن عجزا في الاقتصاد الفلسطيني بقيمة 3.5 مليار دولار بسبب الاحتلال ومعيقاته، وأن الاقتصاد الفلسطيني يفتقد هذه القيمة بسبب سياسيات الاحتلال".

وأضاف: "أن قيمة ما يخسره الاقتصاد الفلسطيني بسبب الاحتلال يعادل خمسة أضعاف ما نحصل عليه من المانحين مجتمعين في العام الواحد والذي يقدر بـ 700 مليون دولار في العام الواحد.

ولفت مصطفى الى أن الجانب الفلسطيني لا يمتك السيطرة على الموارد الطبيعية الأساسية مثل المياه والغاز والبترول والطاقة وغيرها، وعلى حركة التجارة والتنقل بين المدن، موضحاً أن وقوعها تحت السيطرة الفلسطينية سيوفر الملايين من الدولارات على الاقتصاد الفلسطيني.

وشدد مصطفى على أن البناء الاقتصادي هو جزء من بناء الدولة وتحقيق الاستقلال، وقال: "مجهودنا في البناء الاقتصادي يجب أن يأخذ حجمه المناسب، في ظل تعرض الشعب الفلسطيني لضغوط هائلة خاصة على فئة الشباب، وعلينا تمكين المواطن الفلسطيني اقتصاديا وتسليحه بالعلم والوظائف .

وكشف مصطفى عن رؤيا متكاملة لماهية الاتفاق المطلوب للمرحلة القادمة، وقال: "نعمل للتحضير منذ الآن لبناء اقتصاد وطني فلسطيني قوي".

 

doh

التعليقات

الفيديو

برامج عودة

مواقف ونشاطات الحركة

تقارير

اقتصاد

أخبار منوعة

رياضة

Developed by MONGID DESIGNS الحقوق محفوظة مفوضية الإعلام والثقافة © 2017