عناوين الأخبار

  قانون فرنسي يفرض عقوبات مشددة بشأن "المهاجرين غير الشرعيين"    تمديد اعتقال الصحفي محمد علوان ونقابة الصحفيين تستنكر    شعث: طلب أميركا من مجلس الأمن دعم خطتها للسلام محاولة فاشلة للترويج لاتفاق منحاز    اختفاء 111 فتاة بعد يومين من هجوم "بوكو حرام" على مدرستهن في نيجيريا    سلطات الاحتلال تفرض حبساً منزلياً على مقدسي    قوات الاحتلال تعتقل 11 مواطناً من الضفة    فتح: ترشح روايتين فلسطينيتين للقائمة القصيرة لجائزة البوكر إنجاز للثقافة الفلسطينية    بلدية الاحتلال في القدس تصادق على بناء 3000 وحدة استعمارية    بعد كشف فساد نتنياهو: نصف الإسرائيليين يؤيدون استقالته والليكود الأكثر شعبية    غزة: زوارق الاحتلال تستهدف الصيادين والمزارعين    تصويت محتمل لمجلس الأمن على مشروع قرار بوقف إطلاق النار في سوريا    سفارتنا بالقاهرة: إغلاق معبر رفح بشكل مفاجئ وتشكيل خلية أزمة لمتابعة العالقين    قوات الاحتلال تقتحم كفل حارس لتأمين الحماية للمستعمرين    القدس: قوات الاحتلال تعتقل 5 أطفال قبل انسحابه من مخيم شعفاط    الحسيني يطلع وفدا من الجبل الأسود على انتهاكات الاحتلال في القدس    الجامعة العربية تطالب الدول الاعضاء بسداد مساهماتها في موازنة 2018    قراقع: لا إصابات بين الأسرى في سجن ريمون    الجامعة العربية تدعو العالم لدعم رؤية الرئيس عباس لإحلال السلام    ناميبيا تجدد دعمها للنضال المشروع لشعبنا ضد الاحتلال وترفض الاستعمار    الأحمد يلتقي وزير الداخلية اللبناني  
الرئيسة/  نشاطات و فعاليات الحركة

إقليم وسط خانيونس ينظم ندوة سياسية عن القدس الشريف

نشر بتاريخ: 2018-02-11 الساعة: 09:25

خانيونس- إعلام فتح-  نظم إقليم وسط خانيونس ومنطقة الشهيد عارف حرزالله ندوة سياسية بعنوان" القدس في عيون الفلسطينيين بعد قرار ترامب"، والتي ألقاها عضو المجلس الثوري لحركة فتح الاخ إياد نصر.
وأكد نصر خلال الندوة على اهمية القدس، ومكانتها في الوجدان الفلسطيني، وما تمثله من ماضي وحاضر ومستقبل للشعب الفلسطيني، وأن قرار ترامب، جاء بناء على تصورات خاطئة، خدعت الادارة الامريكية، وجعلتها في ورطة كبيرة امام المجتمع الدولي، الامر الذي اخرجها من دورها السابق في عملية السلام، لان ترامب كشف عن الوجه الحقيقي للانحياز الامريكي لدولة الإحتلال.
وقال القيادي الفتحاوي ان قرر ترامب لا يعني للفلسطينيين شيء، ولكنه اعاد الزخم للقضية الفلسطينية، وبيان للعالم بأسره ان القيادة الفلسطينية وعلى رأسها الاخ الرئيس محمود عباس لا يبيعون حجرا من القدس ولا يتنازلون عن شبر منها، ولو كلف هذا الموقف ما كلف، لان القدس خط احمر لا يمكن تجاوزه، وليست للمقايضة او المراوغة السياسية.
وطالب نصر في هذه المرحلة ضرورة انجاح المصالحة الداخلية وترتيب البيت الوطني، وتمكين الصفوف، والالتفاف حول القيادة الفلسطينية، لتقويتها وتحصين جبهتنا الداخلية، لان حجم الضغوط لا يمكن تقديره، وقوة البطش الاسرائيلي تستغل هذه الضغوط على القيادة لتمرير مخططها الاستيطاني.
من جهته تناول د.محمد البطة في ورقته القدس من الناحية التاريخية، وما تعرضت له من محاولات تدمير وانتهاك، واحتلال، وصمودها في وجه جميع هذه المحاولات، وبقيت عصية على الشطب والزوال، وستفشل بصمودها محاولا تهويدها، وهذا ما قدر لها تاريخيا، لان سكانها الفلسطينيون رفعوا مكانتها لدرجة رخصت فيها ارواحهم من أجلها.

 

far

التعليقات

اقتصاد

أخبار منوعة

رياضة

الفيديو

برامج عودة

مواقف ونشاطات الحركة

تقارير

Developed by MONGID DESIGNS الحقوق محفوظة مفوضية الإعلام والثقافة © 2018