عناوين الأخبار

  السلطات الإسرائيلية تعلن تشديد الإجراءات الأمنية عند زيارة بينس خوفاً من الاحتجاجات    تشكيل وفد وزاري عربي مصغر للتصدي للإعلان الأميركي بشأن القدس    آليات الاحتلال تجرف أراضي جنوب نابلس    المطران حنا: مدينة القدس قبلة المسيحيين الأولى في مشارق الأرض ومغاربها    إصابات بالاختناق خلال مواجهات في جامعة خضوري في طولكرم    البرلمان المصري يفتتح جلسته بـ"القدس لنا" و"القدس عربية"    وزارة الإعلام: القدس توحّد الفضاء الإعلامي العربي    قوات الاحتلال تعتقل 16 مواطنا من عدة محافظات في الضفة الغربية    الآلاف يحتجون وسط جاكرتا على قرار ترامب بشأن القدس    أبو يوسف: القيادة ستبحث آليات محددة لإسقاط قرار ترامب في المحافل الدولية    قوات الاحتلال تداهم منزل الشهيد نهاد واكد في جنين وتستولي على مبلغ مالي ومركبة    مستعمرون يقتحمون المسجد الأقصى المبارك بحراسات مشددة    قوات الاحتلال تبعد عضو إقليم حركة فتح عوض السلايمة عن القدس 15 يوما    عمال شركة "طيفاع" يغلقون الشوارع ويطالبون نتنياهو بالتدخل    هيئة المعابر والحدود: معبر رفح البري مفتوح لليوم الثاني    إضراب شامل في كافة المرافق الحكومية والعامة والتعليمية احتجاجاً على فصل آلاف العمال من شركة "طيفاع" الإسرائيلية    إضراب شامل في كافة المرافق الحكومية والعامة والتعليمية احتجاجاً على فصل آلاف العمال من شركة "طيفاع" الإسرائيلية    المثقفون الفلسطينيون يؤكدون رفضهم القاطع لقرار ترمب    الصحفيون الفلسطينيون في دائرة الاستهداف    مظاهرات تعم تل أبيب احتجاجاً على فساد نتنياهو  
الرئيسة/  ثقافة

صدور الطبعة الإنجليزية من كتاب "المختصر في تاريخ فلسطين"

نشر بتاريخ: 2017-12-05 الساعة: 11:56

رام الله- اعلام فتح- صدرت مؤخرا، عن مركز الأبحاث الفلسطينية التابع لمنظمة التحرير الفلسطينية، الطبعة الانجليزية من كتاب "المختصر في تاريخ فلسطين" للدكتور محمد اشتية رئيس المجلس الاقتصادي للتنمية والإعمار "بكدار" وعضو اللجنة المركزية لحركة فتح.

وكانت الطبعة العربية قد صدرت قبل عامين، ولاقت قبولا كبيرا نظرا لأسلوب الكاتب السلس في تناول التاريخ وتبسيطه. علما أن كل من الترجمة الألمانية والتركية في طريقهما للصدور.

ويروي الكتاب حكاية فلسطين بأسلوب شامل متنقلا بين العصور المختلفة ابتداء من أقدمها حتى هذا اليوم.

يبدأ الكتاب بتاريخ فلسطين الكنعانية ويتطرق للقبائل والأقوام التي أقامت فيها وتعايشت مع سكانها كاليبوسيين والهكسوس والعبرانيين والأدوميين، كما يمتد إلى ولادة المسيح والفتح الإسلامي ثم الحقبة العثمانية ونشوء الصهيونية وبروز الحركة الوطنية الفلسطينية ونكبة فلسطين وقيام دولة إسرائيل.

يبين الكتاب أن أرض فلسطين كانت دائما عامرة بسكانها الأصليين رغم تعاقب الأديان والثقافات عليها، فهي أخذت وأعطت لكنها حافظت على ثقافتها وشخصيتها رغم امتزاجها بالثقافات الأخرى على مر العصور.

ويثبت الكاتب من خلال سرده للحقائق التاريخية أن فلسطين لطالما كانت هدفا للغزو الأجنبي بهدف كسر المثلث العربي الإسلامي، بغداد ودمشق والقاهرة، الذي بتوحده يكون النصر حليف فلسطين وأهلها.

ويفرد الكتاب جزءا ليس باليسير من صفحاته لمعالجة التاريخ المعاصر في مرحلة لبنان والانتفاضة الأولى واتفاق أوسلو وإنشاء السلطة، ثم الانتفاضة الثانية والانقسام الفسطيني. وفي الفصل الأخير يتطرق الكاتب إلى الذهاب للأمم المتحدة والاعتراف بدولة فلسطين.

يقع الكتاب في 140 صفحة من القطع المتوسط ويضم مجموعة من الخرائط كملاحق توضيحية لبعض الفصول.

amm

التعليقات

الفيديو

برامج عودة

مواقف ونشاطات الحركة

تقارير

اقتصاد

أخبار منوعة

رياضة

Developed by MONGID DESIGNS الحقوق محفوظة مفوضية الإعلام والثقافة © 2017