عناوين الأخبار

  رأفت: اجتماع "التنفيذية" اليوم يبحث العديد من الملفات السياسية والداخلية    التحقيق مع نتنياهو بملفات الفساد بعد الأعياد اليهودية    إسرائيل تسعى لعرقلة انضمام فلسطين إلى "الإنتربول"    قوات الاحتلال تستولي على مركبات وجرارات زراعية جنوب طوباس    ترامب عبر تويتر: "فعليا ليس هناك اتفاق" نووي بعد تجربة إيران الصاروخية    وزير خارجية كوريا الشمالية: زيارة صواريخنا لأمريكا أمر حتمي وترامب "ملك الكذب"    حريق في مصنع لزيت الزيتون في برطعة    مركزية "فتح" تناقش نتائج زيارة الرئيس للأمم المتحدة والمصالحة الوطنية    قراقع من جنيف: إسرائيل تنتهك حقوق الأسرى المرضى والأطفال بشكل ممنهج    القدوة: لابد من رؤية تفصيلية لاستعادة الوحدة الوطنية  
الرئيسة

فتح في خندق المواجهة الأول من الإنطلاقة وحتى هبة القدس

نشر بتاريخ: 2017-07-11 الساعة: 11:59

إن حركتكم القائدة حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" التي تحملت المسؤولية الوطنية التاريخية قبل خمسين عاماً من الآن وأطلقت الثورة في فجر اليوم الأول من كانون الثاني من العام 1965، وأعادت الشعب الفلسطيني إلى الخارطة السياسية والجغرافية، عبر مسارات ممنهجة من النضال والكفاح الميداني الشعبي، السياسي، الثقافي والإجتماعي، وبلورت الهوية الوطنية الفلسطينية، كهوية نضالية عربية إنسانية تحررية تقدمية، وواجهت المشروع الصهيوني الإحتلالي الإستيطاني العنصري، بمجموع إرادات الشعب الفلسطيني، وما زالت متمسكة بالمبادئ والأهداف الاساسية التي من أجلها انطلقت ثورتكم كأنبل ظاهرة في الأمة العربية، وهي ثابتة في خندق المواجهة الاول هنا على أرض الوطن، وهناك في ميادين القانون والدبلوماسية والمحافل الدولية، لتؤكد للقاصي والداني أن الشعب الفلسطيني هو الرقم الأصعب في المعادلة، وأن بمخزونها العظيم من الإرادة والصبر والصمود والمقاومة بكل أشكالها المشروعة لقادر على حمل منطق وفلسفة الثورة والتحرير من جيل إلى آخر، وتطوير أدواته وأساليبه وإيداع ما يمكن شعبنا من بث روحه الكفاحية الوطنية فيها لتأمين ديمومتها حتى النصر.

heb

التعليقات

الفيديو

اقتصاد

أخبار منوعة

رياضة

Developed by MONGID DESIGNS الحقوق محفوظة مفوضية الإعلام والثقافة © 2017